ADNOC

"أدنوك للتوزيع" تسجل نمواً قوياً في أرباح الربع الثاني والنصف الأول من عام 2018

نمو الأرباح قبل خصم الضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 30% لتصل إلى (1.443مليار درهم)، وارتفاع صافي الربح إلى (1.124 مليار درهم) بنسبة نمو 18% على أساس سنوي

13 أغسطس 2018

أعلنت أدنوك للتوزيع، الشركة الأكبر على مستوى الدولة في قطاع الوقود ومتاجر التجزئة، عن نتائجها المالية للنصف الأول من عام 2018، والتي تشير إلى أنها تسير بخطى ثابتة وفقاً لخطة النمو الموضوعة والتي تركز على زيادة هوامش الأرباح وتحسين كفاءة التكاليف التشغيلية في مختلف أعمالها.

وسجّلت أدنوك للتوزيع خلال الأشهر الستة الأولى المنتهية في 30 يونيو من عام 2018 أرباحاً إجمالية بقيمة 2.608 مليار درهم، أي بزيادة قدرها 24% عن الفترة نفسها من العام الماضي، وارتفعت الأرباح قبل خصم الضريبة والاستهلاك والإطفاء إلى 1.443 مليار درهم، بنمو قدره 30%، فيما بلغ صافي الربح 1.124 مليار درهم، مسجلاً ارتفاعاً بنسبة 18%. كما حققت الشركة تقدماً قوياً في تعزيز التدفق النقدي الحر بلغت نسبته 72% على أساس سنوي أي ما يصل إلى (1.111 مليار درهم) وذلك حتى 30 يونيو من هذا العام.

ويسري هذا التقدم على نتائج الربع الثاني من العام الحالي، حيث ارتفع صافي أرباح الشركة بنسبة 24% مقارنة بالربع الثاني من عام 2017، وارتفعت الأرباح الإجمالية بنسبة 33%، ليرتفع بذلك هامش الربح الإجمالي إلى 25% مقارنة بـ 22% حققتها أدنوك للتوزيع خلال الربع الثاني من العام الماضي.

وحافظ الأداء المالي للشركة خلال النصف الأول من عام 2018 على قوته بالرغم من تحديات السوق، وبلغ إجمالي مبيعات الوقود خلال هذه الفترة 4.763 مليون لتر، وذلك بانخفاض طفيف نسبته 1% بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

وحول هذه النتائج، قال المهندس سعيد مبارك الراشدي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة أدنوك للتوزيع: "تؤكد نتائج الربع الثاني والنصف الأول من عام 2018 على نجاح جهودنا لتحقيق الاستراتيجية الموضوعة، حيث أحرزنا تقدماً جيداً في دعم الركائز الثلاث الرئيسية التي تقوم عليها استراتيجيتنا والتي تشمل: المنتجات النفطية، وغير النفطية، ومبادرات تعزيز الكفاءة المالية. كما تواصل أدنوك للتوزيع تحقيق نتائج مالية قوية مدعومة بتحسين هوامش الربح وتعزيز الكفاءة المالية للتكاليف التشغيلية، حيث نسير بخطى واثقة نحو هدفنا المعلن والمتمثل بتوفير حوالي 190 مليون درهم في عام 2018 من خلال خفض النفقات. وكشركة مدرجة حديثاً في سوق أبوظبي للأوراق المالية، تواصل أدنوك للتوزيع التزامها بتطبيق أعلى مستويات الانضباط في ما يتعلق بالاستثمارات الرأسمالية، وهو ما ساهم في خفض ميزانية الإنفاق الرأسمالي بشكل كبير مقارنةً بعام 2017، وقد حققنا ذلك مع استمرارنا في توسعة شبكة محطاتنا ودون أي تأثير على السلامة أو جودة الخدمات وتجربة العملاء".

ومن الناحية التشغيلية، حققت أدنوك للتوزيع تقدماً مهماً في زيادة تركيزها على تعزيز تجربة العملاء وتوسعة منتجاتها وخدماتها في مجال الوقود وغيره، حيث نجحت الشركة خلال الربع الثاني في تنفيذ عدد من المبادرات تضمنت إطلاق خدمة فليكس التي تتيح للعملاء إمكانية اختيار طريقة التزود بالوقود عبر الخدمة المتميزة أو الخدمة الذاتية، إضافة إلى إطلاق علامتين تجاريتين جديدتين للبيع بالتجزئة هما جيان اكسبرس (Geant Express) ومقهى ومخبز الواحة (Oasis Café and Bakery). كما افتتحت 8 محطات خدمة جديدة و10 متاجر تجزئة في مختلف إمارات الدولة منذ الربع الثاني من العام الماضي.

أما على الصعيد التكنولوجي، قامت أدنوك للتوزيع خلال الربع الثاني من العام بتركيب 70,000 شريحة ذكية إضافية تدعم تقنية (RFID)، ليصل إجمالي عدد الشرائح التي تم تركيبها إلى الآن إلى 180،000 شريحة، وذلك ضمن خدمات محفظة أدنوك الذكية التي توفر حلول دفع عالمية المستوى تتيح للعملاء إمكانية التزود بالوقود بسرعة وسهولة أكبر.

وأضاف الراشدي: "شهدت أدنوك للتوزيع على مدى النصف الأول من 2018 أداءً قويًا بشكل عام، حيث ارتفعت مساهمة قطاع التجزئة في الأرباح قبل خصم الضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 39%، وحققنا زيادة بنسبة 5% في مبيعات الوقود للشركات. وركزنا خلال هذه المرحلة على العملاء وتعزيز مرونة أعمالنا التجارية لتتماشى مع المتطلبات المتغيرة للسوق، ونحن واثقون من قدرة الشركة على تنفيذ خطة الأعمال لعام 2018 وما بعده، حيث نسير بخطى ثابتة نحو ترسيخ مكانة أدنوك للتوزيع كشركة وقود ومتاجر تجزئة عالمية المستوى".