ADNOC

"أدنوك للتوزيع" تدعم مبادرات أسبوع المرور الخليجي بالتعاون مع وزارة الداخلية

16 مارس 2017

تماشياً مع استراتيجيتها للمسؤولية المجتمعية، أعلنت شركة أدنوك للتوزيع عن دعمها المباشر لمبادرات أسبوع المرور الخليجي الذي تنظمه وزارات الداخلية على مستوى دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في الفترة ما بين 12 وحتى 18 من شهر مارس الجاري، والذي ينظم لهذا العام تحت شعار "حياتك أمانة".

وتشارك "أدنوك للتوزيع" عبر محطات الخدمة التابعة لها في مختلف مناطق دولة الإمارات في هذه الحملة للمساهمة في توعوية سائقي المركبات بأهمية التقيد بالسرعات القانونية للشوارع، وعدم استعمال الهاتف النقال أثناء القيادة، واستخدام حزام الأمان وعدم الوقوف في الاماكن المخصصة للمعاقين.

وتعليقاً على هذه المشاركة، قال المهندس سعيد مبارك الراشدي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة "أدنوك للتوزيع": "باعتبارنا شريكاً أساسياً في مختلف عمليات النقل والتنقل عبر طرقات دولة الإمارات، نجد من الضروري لنا المساهمة في تذكير سائقي المركبات وتوعيتهم حول أهمية الالتزام بالقواعد المرورية السليمة التي من شأنها الحفاظ على حياة السائقين والمسافرين، ونعتبر مشاركتنا في دعم مبادرات أسبوع المرور الخليجي فرصة مثالية لذلك."

وأضاف الراشدي: "تعتبر أدنوك للتوزيع الشراكة الاستراتيجية التي تربطها بوزارة الداخلية محوراً أساسياً في دعم مساعي تحقيق السلامة على الطرقات، وذلك عبر الحملات التوعوية التي تشارك فيها الشركة ومن خلال مراكز الفحص الفني المركبات "سلامة" التي تلتزم بضمان سلامة المركبات وجاهزيتها للسير على الطرقات، فضلاً عن مراكز ’أوتوسيرف‘ المتخصصة في صيانة المركبات وإصلاحها."

ومع مشاركتها بأسبوع المرور الخليجي، يرتفع عدد الحملات التوعوية المرورية التي شاركت فيها أدنوك للتوزيع منذ مطلع عام 2017 إلى ثلاث حملات، حيث كانت قد شاركت في حملة "حياتك أهم من اتصالك" التي تهدف إلى توعية مستخدمي الطرق وفي مقدمتهم السائقين بأهمية وضرورة الالتزام بقوانين السير والمرور وعدم الانشغال بالهاتف المتحرك وتطبيقاته أثناء قيادة المركبة؛ وحملة "سعادتهم في سلامتك" التي هدفت إلى تعزيز السلامة المرورية على الطرق التي تشهد أعلى معدلات للحوادث المرورية على مستوى الدولة.