ADNOC

"أدنوك للتوزيع" تطلق حساباتها على منصات التواصل الاجتماعي "انستجرام" و"يوتيوب" وتطوّر حسابها على "لينكدن"

بهدف رفع وعي المستهلك بالعلامة التجارية وتعزيز التفاعل مع المجتمع

20 أبريل 2016

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية للتوزيع "أدنوك للتوزيع" عن تعزيز محفظتها الخاصة بمنصات التواصل الاجتماعي عبر إطلاق صفحاتها الرسمية على "انستجرام" و"يوتيوب"، إلى جانب ترقية وتطوير حسابها الرسمي على موقع "لينكدن". وستستند الشركة في تواجدها على انستجرام ويوتيوب على التقنيات المرئية التي من شأنها توطيد علاقة المستهلك بالعلامة التجارية للشركة، في حين تهدف العضوية الكاملة للشركة على موقع لينكدن إلى ترسيخ مكانة "أدنوك للتوزيع" كمؤسسة رائدة الفكر في قطاع الطاقة. وكانت شركة "أدنوك للتوزيع" قد اتخذت خطوتها الأولى نحو التواجد على مواقع التواصل الاجتماعي مع إطلاق صفحتها الرسمية على "فيس بوك" وحسابها الرسمي في موقع "تويتر" في شهر أكتوبر من العام الماضي، حيث ركزت الشركة من خلالهما على المستهلك وآليات تعزيز التفاعل مع جمهورها من مالكي السيارات والسكان في دولة الإمارات.

وفي تعليقه على هذا الإعلان، قالالمهندس سعيد مبارك الراشدي الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة "أدنوك للتوزيع": "هناك قرابة 400 مليون مستخدم فعال في ’انستجرام‘ على مستوى العالم، منهم 25 مليون في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. ويعتبر موقع ’يوتيوب‘ الثالث عالمياً من حيث عدد الزيارات اليومية، بينما تشهد الفترات الزمنية التي يقضيها زوار الموقع في مشاهدة مقاطع الفيديو زيادة بمعدل 80% عاماً بعد عام." وأضاف الراشدي: "تعتبر قنوات التواصل الاجتماعي أدوات حقيقية لدعم الخطط التسويقية، ونحن في "أدنوك للتوزيع" نعمل الآن لتعزيز تواجدنا على مستوى المجتمع."

وفيما يختص بانطلاقتها على يوتيوب، فقد أنتجت "أدنوك للتوزيع" سلسلة من الأفلام القصيرة المستوحاة من شعار الشركة "طاقة للحياة"، حيث تهدف السلسلة إلى دعوة المشاهدين إلى مشاركة بطليها الأخوين الإماراتيين منصور وأحمد في رحلتهما عبر الإمارات السبع للدولة للتعرف على ما تمتاز به مناطقها من جمال ثري وأصيل، في الوقت الذي تمدهما فيه محطات أدنوك للتوزيع بالطاقة اللازمة لاستكمال رحلتهما بدءاً من إمارة أبوظبي مع شروق الشمس ووصولاً إلى وجهتهما المختارة بإمارة الفجيرة لممارسة رياضة ركوب الأمواج التي تعد من الرياضات البحرية الصديقة للبيئة والتي تشهد تزايداً ملحوظاً لشعبيتها على مستوى الدولة. وصممت الرحلة لتكون تعليمية للأخ الأصغر ومترافقة بما يتمتع به الأخ الأكبر من معرفة وخبرة على امتداد يوم مليء بالمرح والتعلم في مختلف مراحله، وفرص لاستكشاف جمال مدن دولة الإمارات، وصحرائها، وجبالها وشواطئها.

ومن جانبه؛ قال خالد هادي، نائب الرئيس لدائرة التسويق والاتصال المؤسسي في "أدنوك للتوزيع": "تركز استراتيجيتنا لموقع يوتيوب على مبدأ الطرح القصصي، وذلك لضمان تحقيق أعلى مستوى من التفاعل مع الجمهور، حيث سنقوم بدعم الفيلم الرئيسي للأخوين بسلسلة من مقطاع الفيديو القصيرة التي تظهر مجموعة من المنتجات والخدمات التي توفرها محطات الخدمة التابعة لأدنوك للتوزيع على اتساع دولة الإمارات. وسيتم عرض هذه الأفلام كافة على القناة الرسمية لـ ’أدنوك للتوزيع‘ في موقع يوتيوب، بالإضافة إلى مختلف منصات التواصل الاجتماعي كفيس بوك، تويتر، والحساب الجديد للشركة على موقع اسنتجرام على مدى الأشهر القادمة."

وعبر حسابها على تطبيق انستجرام، تهدف الشركة إلى رفع الوعي حول علامتها التجارية، من خلال مجموعة متنوعة من المحتويات المرئية والصور الملتقطة بعدسات عملاءنا، والتي سيتم تصنيفها وفق ثلاثة فئات رئيسية تشمل "الرحلات"، و"الحركة"، و"الحياة الواقعية"، حيث ستوظف "أدنوك للتوزيع" هذا الحساب لإدراج مجموعة من الأحداث التي تجري في مختلف المواقع التابعة لها، ونشر مقطاع الفيديو المنفذة خصيصاً لتطبيق انستجرام، بالإضافة إلى تعزيز وترسيخ أهمية القيام بالرحلات البرية والاسترخاء التي تعد أدنوك للتوزيع إحدى مراحلها ومحطاتها الرئيسية.

وقال هادي: "نحن نؤمن بما يمتلكه انستجرام من تأثير يدفع الأفراد للحركة، ودور أساسي في إلهامهم لرؤية الأعمال بشكل مختلف أو القيام بفعل معين. الجمهور بكافة فئاته، يبحث عمّن يقومون بإلهامه، ونحن في ’أدنوك للتوزيع‘ جاهزون للقيام بذلك."

وأضاف هادي: "يكمن السبب الرئيسي من تواجدنا في أبرز منصات ومواقع التواصل الاجتماعي في التزامنا بتعزيز رؤية شركة "أدنوك للتوزيع" لتكون شركة تركز على المستهلك، وتحرص على التواصل معه عبر ما يفضله من قنوات ووسائل. وخلال الفترة الماضية التي أطلقنا فيها قنواتنا الاجتماعية الرسمية، لاحظنا اهتماماً حقيقياً من المجتمع فيها، من خلال حصد أكثر من 100 ألف متابع لصفحتنا على موقع فيس بوك، و20 ألف متابع لحسابنا في تويتر، هذا ونسعى إلى تحقيق المزيد من التفاعل مع الجمهور مستقبلاً."

كما طوّرت "أدنوك للتوزيع" من تواجدها على موقع "لينكدن"، حيث تشمل منصة الشركة على هذا الموقع تبويبين أساسيين هما "الرئيسية" و"الوظائف"، بالإضافة إلى تطوير الشركة لاستراتيجية محددة للمحتوى تقدم مزيجاً من المواضيع ذات الطابع التجاري ومشاركات موظفي الشركة. وستحرص الشركة على استخدام هذه المنصة للتواصل بشكل أكبر مع المختصين على مستوى منطقة الخليج العربي والعالم، وتعزيز دورها كأحد قادة الرأي في مجال أعمالها.

وتدعو "أدنوك للتوزيع" جميع العملاء، الموردين وأفراد المجتمع إلى متابعة صفحاتها على الشبكات الاجتماعية التالية:

www.facebook.com/adnocdistribution
www.twitter.com/adnocdist
www.instagram.com/adnocdistribution
www.youtube.com/adnocdistribution
www.linkedin.com/company/adnoc-distribution